أردوغان: دول حليفة لم تتوان عن التعاون مع تنظميات إرهابية تستهدف وحدتنا


قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن تركيا أوقفت محاولة إقامة حزام إرهابي على طول حدودها مع سوريا "إلا أن هناك بعض الدول التي نعتبرها حليفة وصديقة لنا لم تر حرجًا في التعاون مع تنظميات إرهابية تستهدف وحدة بلادنا".
كلام أردوغان جاء خلال كلمة، اليوم الأحد، في فعالية لتبادل تهاني عيد الفطر أقامها حزب العدالة والتنمية في مدينة إسطنبول.
وأضاف الرئيس التركي أن "من يعتقدون أنهم يخدعون تركيا بقولهم إنهم سيستعيدون لاحقًا الأسلحة الممنوحة لهذا التنظيم الإرهابي (ي ب ك)، سيدركون بعد فوات الأوان أنهم ارتكبوا خطًأ فادحًا". (في إشارة إلى تقديم الولايات المتحدة الدعم العسكري لتنظيم "ب ي د")
وأكد أنه "كما حررت القوات التركية بالتعاون مع الجيش السوري الحر، 2000 كلم شمالي سوريا، فإنها ستفعل الشيء نفسه في الفترة القادمة.
وشدد على أن تركيا تكافح الهجمات الغادرة التي تقوم بها المنظمات الإرهابية من جهة تجابه الألاعيب الدبلوماسية من جهة أخرى، ومساعي النيل من اقتصادها في نفس الوقت.
ودعا البلدان الأوروبية إلى مراجعة أنفسها مرة أخرى حيال دعم المنظمات الإرهابية.
جدير بالذكر أن تركيا تعارض وبقوة دعم الولايات المتحدة فرع منظمة "بي كا كا" الإرهابي في سوريا "ب ي د" وجناحه المسلح "ي ب ك"، بينما تتذرع واشنطن بأن الأخير يساهم في مكافحة تنظيم "داعش" على الأراضي السورية.
وزادت وتيرة الدعم الأمريكي لقوات "ي ب ك"، في الآونة الأخيرة، خصوصًا مع احتدام المعارك مع مقاتلي تنظيم "داعش" في محيط مدينة الرقة التي تعد معقل التنظيم في سوريا.

ليست هناك تعليقات