الخارجية التركية: لا يمكن فهم وقبول الاتهامات الإيرانية


قال المتحدث باسم الخارجية التركية حسين مفتي أوغلو، إنّ "بلداً (إيران) لا يتورع عن إرسال من لجؤوا إليه بسبب الأزمات في المنطقة، إلى ساحات الحروب، وهو المسؤول عن التوتر وعدم الاستقرار في المنطقة، لا يمكن فهم أو تقبل توجيهه الاتهامات للآخرين".

جاء ذلك في بيان صادر عن مفتي أوغلو، اليوم الإثنين، رد من خلاله على تصريحات بهرام قاسمي متحدث الخارجية الإيرانية حول تركيا.

وأوضح مفتي أوغلو، أنّ "إشادة قاسمي بسياسات بلاده الإقليمية ووصفه لتلك السياسات بالعادلة، تتعارض بشكل كبير مع مخاوف الأمم المتحدة ومنظمة التعاون الإسلامي من سياسات طهران الإقليمية".

وأكد أن "المنتظر من إيران، الإقدام على خطوات بنّاءة وإعادة النظر في سياساتها تجاه دول المنطقة، عوضاً عن اتهام الدول التي توجه لها انتقادات".

وأمس الأحد، تطرق وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، إلى الدور الإيراني في المنطقة، قائلاً: "إنه يزعزع الاستقرار، خاصة أن طهران تسعى لنشر التشيّع في سوريا والعراق"

ودعا جاويش أوغلو، خلال تواجده في مدينة ميونخ الألمانية للمشاركة في مؤتمر الأمن الـ 53، طهران إلى إنهاء الممارسات التي من شأنها زعزعة استقرار وأمن المنطقة.

ليست هناك تعليقات