إنفوجرافيك: "درع الفرات" أنقذت جرابلس وضربت تمويل "داعش"

قال تقرير مشترك، أعده مركز أبحاث الأصولية والعنف السياسي، وشركة الاستشارات “ارنست ويونغ”، إن عملية “درع الفرات” لم تنقذ مدينة جرابلس السورية من تنظيم “داعش” فحسب، بل شكّلت ضربة لمصادر دخل التنظيم المالية.

وتناول تقرير المركز والشركة اللذين يتخذان من العاصمة البريطانية لندن مقراً لهما، مواضيع تتعلق بـ “ثروات داعش، ومصادر دخله”.

أنقر على الصورة للتكبير


وكشف التقرير المشترك الصادر يوم الثلاثاء، عن أن الدخل السنوي لـ”داعش”، بلغ نحو مليار و900 مليون دولار في 2014، مبيناً أن ذلك الرقم انخفض إلى 870 مليون دولار في 2016.

فيما لفت إلى الممارسات التي اتبعها التنظيم لنهب السكان المحليين والسيطرة على ممتلكاتهم، مشيرًا أن التنظيم أعلن في 2014 ما يسمى بـ”الخلافة”، وهو العام الذي صنف فيه التنظيم كـ”أغنى منظمة إرهابية”.

المصدر:الأناضول

ليست هناك تعليقات